الخميس، 22 نوفمبر، 2012

" هدية جدتي "



دخولكِ في عالمي كان مختلفاً حضورك كان مدهشاَ وجهك الملائكي الذي رسمت خطوط الزمن تقاسيمها عليه كان لازال وجه صباح وإطلالة نور تلقي بخيوطها على يومنا وتطرز من دفئك شال حنان يلقى برقة ونعومة على أكتاف أوجاعنا ويديك الطاهرة التي حملت راحتها عطر الجنة كانت عكاز نستند عليه كلما مالت أرواحنا وتعرجت إستقامة الفرح في قلوبنا وأنتكست أوجاعنا باكية أنتِ حكاية طالما خبأتها بين دفاتري الصغيرة حتى عن أمي التي كاانت تغار منكِ ومن والدي رحمه الله ..جدتي لا أستطيع إلا أن أكتب لكِ وأكتبكِ في هذا المنزل الصغير الذي بنيته على أرض " البلوجر " لأن كل ماأخفيه هنا هو أنا جزء مني وأنفاسي وتسارع نبضي هنا مضخة موصولة بـ قلبي وأنتي تستحقين أن أكتب لكِ لأستعيد إبتسامتكِ بين سطوري ياملائكية القلب ونقاء الروح وطهر الأرض ..
منذ الصباح وعيني كـ زورق مكسور غارق في دمعه أمارس إخفائها وأتشاغل وأتلهى بـ إبتسامة من أجلكِ وقلبي ينتحب حنيناً في مكان آخر تجلسين أمامي وفي يدكِ المصحف الشريف تطلبين مني أن أسمع لكِ سورة الملك عيناي في المصحف وعيناكِ تنظر صوبي بدأت ِ بـ القراءة ورحل قلبي بعيداَ يعبث فوضى في نبضاته حتى أنبثقت دموعي فجأة وتقاطرت على ورق المصحف صمتِ مبهوته للحظة ثم رفعتِ وجهي بـ طرف يديكِ وقلتِ والمفاجأة تملؤكِ : تبكين ياماما ؟!وبصوت يكاد لايسمع همست لكِ لاشئ ياجدتي
أبتسمتِ وعدتِ للقراءة بنبرة هادئة خالية من أي تعبير وقبل أن تنتهي من قرائتك هجمتِ علي بـ عناق حميم ولففتِ يديكِ حول جسدي وأنتِ تنظرين إلى وجهي من آن لآخر وتغرقينه بـ القبل ! جدتي حفيدتك المدللة لايمكنها مجابهة كل هذا الكم الهائل من الدفئ إلا بمزيد من الدموع ثم ماذا أفعل بـ قلبي الذي تناثرت نبضاته بين أحضانك تلك أنا منذ كنت طفلة  دمعتي على طرف عيني كلمة حزن تبكيني وكلمة فرح تثير بكائي أعلم جيداً أن رؤيتك لدموعي يؤلمكِ جداً سامحيني حاولت أن أجلس بهدوء لأرتب ذاتي ثانية فـ أحضانك التي مازلت أشعر بها للآن كانت كفيلة بأن تغسل عن روحي ذلك الوجع الذي فشلت كل محاولاتي هذا الصباح على مجابهته
ولكنكِ علمتيني العطاء علمتيني أن أبتسامة شخص نحبه تغسل أوجاعنا وأن ضحكة تصدر من باب قلبه تثير داخلنا صدى أصوات للفرح وأهازيج السعادة فـ كان لابد أن أحتال عليكِ هذة المرة وأعيدكِ لذكرياتنا معاً وبدأتها بتلك الذكرى الصغيرة جداً التي لاتتركين مناسبه إلا وتعودين لفتحها فـ قلت لكِ " العام القادم سـ أصبح في التاسعه وقبل أن أكمل حديثي قاطعتيني ضاحكه : هل تكبرين ثلاث سنوات في العام ؟ أنتِ الآن في الساسة كيف تصبحين العام القادم في التاسعة ؟ " هذا الحوار الصغير دار بيننا قبل سنوات أتذكرين ضحكتِ وقلتِ أتذكر كيف كنتِ طفلة عنيدة مصرة أنكِ ستصبحين في التاسعة بعد عام واحد وأنتِ في السادسة ولكنكِ قلتِ لي حينها جدتي أنتِ كبيرة والكبار لايكبرون وأنا صغيرة وسـ أكبرولكن لا أريد أن أنتظر عام وأثنان سـ أقفز للتاسعه ورغم كل محاولاتك لإقناعي بت لليلتي باكية وأنا أتوعد أنني سـ أبلغ التاسعة وأنتِ لاتكفين عن الضحك نمت على صدرك وأنا أبكي ولكن دعيني أخبركِ سراً ياجدتي كنت أخشى الصباح حتى لاتأتي أمي وتأخذني في طريق عودتها من عملها وعللت لكِ بكائي بحكاية عامي التاسع ولكن اليوم فاجأتيني جداً حين قلت ِلي وأنا دائماً كنت أعلم ماتخفيه عيونك وأقرأ حكاية دموعك دون أن تحكيها آمممم في الواقع أرتبكت وحاولت أن أفلت عيني من عينيها الجميلة التي مازادها تقدمها في العمر إلا جمالاً أكثر ونقائاً أكثر سامحيني جدتي ظننت أنني كبرت بما يكفي لأصبح قادرة على إخفاء دموعي ومجابهة خيباتي وهزائمي مع الحياة ولم أفهم أننا مهما كبرنا ومهما أدعينا النضج في داخل كلاً منا طفل لايطمئن ولايشعر بـ الآمان إلا بين أحضان دافئة تستوعب كمية رعشاته وتملك القدرة على صنع أبتسامتة بدلاِ من الدموع وتشعل ألف قنديل من أمل ونور ليظيئ عتمة ذلك الخوف ..أتذكرين ياجدتي أنني كنت أول حفيدة في العائلة ترتدي في يومها السابع في الحياة من حياكة يديكِ لازلت أحتفظ به وقبعتي الصغيرة كانت أمي تقول أن خيوطاً حريريه ربطتنا معاً وأنني كنت أجري منها في عامي الأول وأرتمي بين أحضانك  وقصة الآيس كريم الذي كنتُ أطلبه في وجودك وأنا أعلم أن أمي سـ تنصاع لأمرك حين تقولين قمري يصدر أوامره وتنصاعون جميعاً أتذكر تلك الحالة الهستيرية من البكاء حين تعود أمي من عملها لتأخذني من احضانك فـ أبكي وأتشنج وألقي بعرائسي وكتبي حتى تصرخ أمي بـ أنك من أفسدني بـ تدليلها وأنكِ وأبي جعلتا مني طفلة مدللة جداً وعنيدة جداً ولكن ياأمي جدتي شئ يصعب علي وصفه تبدو لي كـ غيمة خلقها الله في سمائي  كـ حلوى قطن خفيفة على لساني  كـ نهر ممتد من دفئ يجرفني إليه بقوة ويغرقني أتحدث إليها عن كل شئ وأي شئ في أي وقت وأنا على يقين أنها تأخذ كل تفاصيلي وإنجازاتي وخيباتي بـ جدية مطلقة
منذ أن كنت صغيرة وثمة يقين في قلبي أنها الوحيدة في الدنيا التي لاتحمل في قاموسها كلمة لا فـ كنت أختصر المشوار وأستأذن منها بدلاً منكِ ياأمي لأبقى في بيتها وأتناول المزيد من الحلوى كانت توافق وتقدم لي تسويات مرضية من أجلكِ " يوم قالت لي أذهبي الليلة مع أمكِ إلى المنزل وأتركي الحلوى في خزانتي وغداً سـ تأتين الصباح وتجدينها ولدتِ لكِ حلوى آخرى "أحب أن أشعر أنني أبنتها وأن أشارككِ فيها ياأمي أحب قصصها التي تحكيها لي عن خالاتي في ذلك الزمن الذي لا أعرفه غنت لي مرة " أحطك في قلبي وأقفل عليك ولما يجي بابا يدور عليك" سألتها بماذا ستقفلين قلبك ؟ أجابتني بمفتاح ذهبي فقلت هل هناك أحد غيري في قلبك ؟ هل سأشعر بـ الوحدة ؟ قالت لي لن تشعري بـ الوحدة هناك أمك وخالاتك شعرت وقتها بـ الآمان وبعض الغيرة وسألتها ألن يغضبا أبي  وأمي أن بحثا عني ووجداني في قلبك وهل ستعطينهم المفتاح قالت لي لا المفتاح ضاع ولن يغضب والديكِ لأنهما قدماكِ لي هدية في هذة الدنيا حين أستمعت إلى خالاتي ذات لليلة يفكرن بـ هدية لجدتي في العيد أقترحت أن يضعاني في كرتونة وأن يحسن ربطها بشرائط ملونة ويقدماني لجدتي مع بطاقة إهداء نظرن إلي بـ إستخفاف وأنفجرن ضاحكات ماذا تظنين نفسك ؟ قلت بثقة هدية جدتي لم يفهمن سر الخيط الحرير الممدود بيننا ولكن أتسائل ياأمي " هل أنتِ من مد الخيط فـ أوصله بيننا ؟! "
أمي قلتِ لي يوماَ أنني أزاحمكِ على قلب أمك أبتسمت يومها وقلت لكِ أن قلوب الجدات أرحب مكان يحتوينا بصدق ودفئ وحنان يوزع نبضاته بلا قيد أو شروط وأنها تضم أبنائها وأحفادها وتغلق باب  قلبها وتضيع مفاتيحه لأنها لاتخرجهم أبداً فـ نصبح نحنُ الـأحفاد أجمل الهدايا التي تقدم للجدات "
أمي اليوم أرتشف حبك وأتناول حنان جدتي وأشعر أنني مصابة بتخمة الدفئ فلا 
حرمني الله عبق الجنة بين كفيكما  


هناك 77 تعليقًا:

غير معرف يقول...

جمييله

rack-yourminds يقول...

اسال الله ان يحفظكم ويبارك فيكم

دائما استمتع بكلماتك الراقيه

;كارولين فاروق يقول...

اطال الله في اعمارهم
كي يزداد الحنان والحب
فليس هناك احلي من هذه التخمه الدافئه
وحببك في خلقه وفي عباده
جميله انت يا ريماس
وعائلتك ايضا
وجميله حكاياتك
تحياتي

مصطفى سيف الدين يقول...

الجدات يحملن قلوبا رحبة أوسع من الكون
لا حنان في العالم يكافىء حنان الجدة
ربنا يبارك فيكم و يحفظكم دايما يا ريماس و يخليكم لبعض
كالعادة قلمك يحملنا إلى عالم تتفردين به
دمتِ مرهفة الاحساس تحملين قلب جدة حان و قلب طفلة حالم

هبة فاروق يقول...

الله يا ريماس وصفك لحاله الحب بينك وبين جدتك شدتنى لاخر حرف من روعتها
رائعه كتاباتك دوما ومتجدده فى طرحك
كل موضوع يحمل مشاعر انسانسه مختلفه
متألقه يا ريموس

بسمة الورد يقول...

مساء الياسمين وعطرة حبيبتى

كلمات الحب والامان والدفى تروق لى من قلمك وحسك المرهف ريماس

ادام الله عليك الحب والسعاده والصدق فى المشاعر

مودتى حبيبتى

محمود(باحث عن حب) يقول...

تتساقط دموعى مع حروفك التى تلمس قلبى فى حديثك عن جدتك وتلك العلاقه ووصفك الدقيق لكل سكنه وكل دمعه نسجتى حروفك بمشاعر واحاسيس جميله جدا جدا الله اكبر لم اشعر بالملل فى قرأتى لكلماتك وسلاسه الحوار وتناسقه مع احساسك العالى الله اكبر
يارب يفرح قلبك
وانتى امداد لهن وسوف تورثين ذالك فى ابنائك واحفادك
حفظكن الله

رؤى عليوة يقول...

جميلة اوى كلماتك يا ريو
بجد كمية الحنان والدفء عند الجدات لا يوصف
الكبر سنهن يزددن حنانا ؟؟ ام ان الامهات يكن أكثر حزما ما يجعلنا نهرب للجدات

الله لا يحرمنا منهن

دمت بخير

رؤى عليوة يقول...

جميلة اوى كلماتك يا ريو
بجد كمية الحنان والدفء عند الجدات لا يوصف
الكبر سنهن يزددن حنانا ؟؟ ام ان الامهات يكن أكثر حزما ما يجعلنا نهرب للجدات

الله لا يحرمنا منهن

دمت بخير

zeze يقول...

اولا وحشتيني اوي اوي ،ووحشتني المدونة واستمتعت جدا كالعادة طبعا ،وياسلام يا ريما الجدات دول ليهم قلب كبييير ورغم انهم من جيل غير جيلنا الا انهم بيقدروا يحتونا لم تحسي انه فيه ضغط عليكي بتجري علي حضنا الدافي علشان يحميكي انا بحب جدتي اوي وهي امي التانية ،يارب اشفي جدتي وكل مرضي المسلمين وبارك في عمرهم يارب ،وربنا يحفظهالك من كل سوء ،
ملحوظة : انتي اخبارك ايه دلوقتي ؟

فشكووول يقول...

يا سلام لما تبقى جده ..الدنيا كلها وحلاوة الدنيا كلها بتبقى فى الحفيد ويا سلام لما الاحفاد يركبونى حمار ويمشوا بى فى قلب الشقه ويقولوا شى يا حمار وانا انهق زى الحمار وااشيله حمار زى ما هم عايزين

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

أمي اليوم أرتشف حبك وأتناول حنان جدتي وأشعر أنني مصابة بتخمة الدفئ فلا
حرمني الله عبق الجنة بين كفيكما


اليوم ياريماس لثانى مرة بعد البوست الذى علمت فيه بمرضك ابكى

سامحك الله حبيبتى وسامحنا جميعا
كلماتك حركت مشاعرى وتذكرت جدتى الحنون وبالمناسبة هى شامية وجدتى الاخرى من طهران لكن احب جدتى اكثر لأمى ( الشامية )وهى اسمها ( خزبك ) حنونة وطيوبة ودافئة القلب اكثر رحمهما الله :(

وحفظ لك امك وجدتك وجعلك لهما الابنة البارة الطيبة

خدى بالك عليها حبيبتى ودايما كونى تحت قدميها ولا تغضبيها ابدا ابدا فمن بعدهم يموت الحنان الحقيقى بارك الله لك فى عمرها واصلح عملها هى وماما يااااااااااارب

انت جميلة ياريماس وزى السكر حبيبة قلبى تسلم احاسيسك ومشاعرك ياراقية

تحياتى لك بحجم السماء

الــحــــنـــــــــــــــــــين يقول...

جميلة جدااااااااااااا

الــحــــنـــــــــــــــــــين يقول...

جميل جداااااااااااااا

شمس النهار يقول...

رائعة
وربنا مايحرمكم من بعض

شمس النهار يقول...

رائعة
وربنا مايحرمكم من بعض

7ekaya يقول...

أكثر من رائعة
ورغم أني لم أشهد لي جدا ولا جدة ولا حتى في طفولتي إلا أني شرعت بكل حرف رسمه قلمك النابض بالحياة

تحياتي يا صاحبة الألق الدائم القلم الدافئ

حكاية بتصبح عليكي يا أحلى ريماس

ريـــمـــاس يقول...

** غير معرف **
صباح الغاردينيا
الجمال حضورك أو حضوركِ
وإن كنت أتمنى تعليقك بـ أسمك "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** rack **
صباح الغاردينيا
اللهم آمين لاحرمني الله دفئهن
ولاحرمك أحبتك ياراقي
يشرفني ويسعدني فاضلي بقرائتك لحرفي"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** كارولين فاروق **
صباح الغاردينيا
اللهم آمين لاحرمني الله دفئ أمي
وحنان جدتي فهن الحب والحنان
جميلة حكاياتي لأنكِ هنا ياجميلة :)"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** مصطفى سيف **
صباح الغاردينيا
هن كذلك صدر رحب لأبنائهن
وأحفادهن وقلوبهن طاهرة نقية
أشكرك أستاذي فجمال حرفي
يكتمل ببصمتك الراقية "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** هبه فاروق **
صباح الغاردينيا
لم تكن حكاية أكثر منها مشاعر تساقطت
على أوراقي لتكتب حنان جدتي
الرقة والإحساسك هو بقرائتك ياجميلة"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** بسمة الورد **
صباح الغاردينيا
وحضورك الجميل الدافئ بعطر الورد
يجعل حروفي بكِ أجمل "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** محمود باحث عن الحب **
صباح الغاردينيا
أعتذر جداً عن دموعك تلك الحروف
يامحمود كانت بدموعي أيضاً صدقني
مايكتب من قلوبنا يلامس قلوب من حولنا
لذلك لامست بعضك أشكرك جداً ولاتكفي
لحضورك بين حروفي "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** رؤى عليوه **
صباح الغاردينيا
هن دافئات يارؤى وكما ذكرتي الأم تكون
أكثر حزماً لذلك كانت أمي تقول أنني
مدللة جدتي وأبي ههههههههه"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** زيزي **
صباح الغاردينيا
وأنتي كمان وحشتيني مش عارفة بتغطسي تروحي فين بس أنا بردو بقيت كسولة ومش بدخل المدونة كتير أنا كويسة ياحبيبتي ماتقلقيش :)
وربنا يخليلك تيته ويديها الصحة والعافية يارب "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** فشكول **
صباح الغاردينيا
هههههههههههههه
بجد ضحكت ربنا يديك الصحة يارب
وتشيل في اولاد ولادك وأكيد هما مبسوطين
بيك ربنا مايحرمك حضنهم ولايحرمهم حنانك
ماهو بردو مش أعز من الولد إلا ولد الولد :)"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

أمل عبدربه يقول...

ريماس..ياريماس أثرت جرح لطالما هدهدته وأودعته النسيان, فقد كانت لي جدتان ولاأروع.. أختارهما بارئهما إلى جواره...
عزيزتي: بورك قلمك وحرفك الآخاذ
وبورك لنا ولك في الأهل والأحبه
دامت أيامك بالحب

ريـــمـــاس يقول...

** ليلى الصباحي **
صباح الغاردينيا
:)
ألف سلامة على عيونك الحلوة بجد أنا أسفة بس أنا بكتب من قلبي وساعات بنسى نفسي خالص وكلام القلب بيلامس القلب علشان كدا حسيتي بيه ولمس قلبك وذكرياتك بس هقولك حاجة هتضحكي منها عارفة ستي الي بحكي عنها في البوست تبقى مامة ماما وسورية :) شفتي بقى مش يمكن ستي وستك قرايب ههههه بجد أبتسمت وربنا مايحرمني إحساسك وطيبتك ياقلب ملائكي بحبك اووي وبحس بكل حرف بتكتبيه لأنه من قلبك وإحساسك واوعي تعيطي تاني :)"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** الحنين **
صباح الغاردينيا
الجمال بقرائتك ياراقي
ممتنة جداً للزيارة "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** شمس النهار**
صباح الغاردينيا
شموستنا
ربنا مايحرمنا منك
ومن دفئ كلماتك"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** حكاية **
صباح الغاردينيا
ورغم أنكِ لم تشاهدي جدك أو جدتك
ولكن بـ التأكيد سـ تصبحين يوماً ما
جدة رقيقة وحنونة كـ أنتِ وتبقين
حكاية يحنون لكتابتها "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** آمل عبد ربه **
صباح الغاردينيا
رحم الله جداتك وأسكنهن فسيح جناته
أعتذر منكِ ياغالية لأنني أيقظت
الجروح لاحرمكِ الله أحبتك ياحبيبة"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

علا الهادي يقول...

"ولكنكِ علمتيني العطاء علمتيني أن أبتسامة شخص نحبه تغسل أوجاعنا وأن ضحكة تصدر من باب قلبه تثير داخلنا صدى أصوات للفرح وأهازيج السعادة"

عزيزتي ريماس ، لا أستطيع وصف مدى الجمال الذي اجده في تدويناتك ..
أنا أعرف نفسي حين اعشق الكلمة .. ترينني أهيم في التفاصيل و اسرح بعيدا عن الدنيا في واد آخر .. أحسست بها تنبض مشاعر دافئة لا حرمك الله منها .

دمت بخير دوما عزيزتي ..
علا الهادي

غير معرف يقول...

ارجو الدعم وإبداء الرأي في موضوعات مدونتي

المدونه

شكراً مقدماً

candy يقول...

حالة لمستنى جداً وحركت فىّ مشاعر قديمة جداااااااااااااا ماكنتش أختيل أنها موجودة ..

يارب دايماً فى تخمة دفء يارب

:)

SHARKawi يقول...

بالفعل ريماس رائعة انتي بكلماتك .

بوصفك .
بحالة الحب الحقيقي بينك وبين جدتك .
بالاحساس الصادق الصافي الرقيق الراقي .
بالمشاعر المختلطة بين دموع وخوف وحنان ودفء .

اقتباس (( أمي قلتِ لي يوماَ أنني أزاحمكِ على قلب أمك .. )) ونقول نحن بلغتنا وأمثالنا التي بها نصف واقع ربما لا نفهمة الا مع مرور الوقت والايام ( اعز من الولد ولد الولد - مع كسر الـ و ) وهذا ما يخبرنا به اجدادنا وجداتنا .
وجربي يوما ان تخبري جدتك بشكك في مدى حبها لكي .وستجدي ردها التلقائي هذا المثل .

اعجبتني جدا كلماتك وهذا ليس بجديد . اعجبني احساسك وطريقة وصفك لسردك للاحداث التي هي حاضر وماضي ومستقبل . حياه كاملة شاملة .

تحياتي وتقبلي مروري

مجيد الغريب يقول...

مسائك افراح ومسات
حقيقتا ارتسمت من حروفك لوحة بديعة سرقتني الى عالم الجدة المليئ بنكهة لا وصف لها
لكنك خطفت مشاعرنا مع حروفك البديعة

مبدعة مبدعة مبدعة
ولفتة جميلة حد البذخ

اقف تقديرا لابداعك صديقة الحرف
وتقبلي خالص تمنياتي ودعواتي لك بكل خير والموفقية والابداع الدائم

مروه زهران يقول...

الله على احساسك الدافى والمشاعر الجميلة بينكم
ربنا يباركلك فى عمرهم ويحميكى ويحفظك ليهم ولينا

بحبك أوووى :)

Rozy Ahmed يقول...

كنتى طفلة بريئة ومازلتِ ياريماس
اتعلمين فى كل مرة أراكى فيها عبر كلماتك تكن الصورة انقى واجمل
باالله جميلة أنتى ورائعة بالقدر
الى يجعلنى الآن أعجز عن وصفك
وعن وصف كلماتك التى هى بمثابه
جسر ممتد بين أحساسك وقلوبنا
لا تبكى ياصديقتى فدموعك
تؤلم كل من يحبك :(

كونى بخير وسعادة
حماكى ربى من كل شر :)

♥ رووووزى ♥

غاده عيسى يقول...

انتى لست انثى عاديه انت قلب يمشى ويتحرك تحبين الاخرين وتكتبين بطريقه تجعلنى اشعر بانك لست سوى محبه وما اعظم المحبه احيانا حين اقرا حرفك واتخيل معك عالمك وناسك ومن طريقه وصفك لهم اصبحت اتخيل وجوههم حفظهم الله لك ..يقولون ما اعز من الولد الا ولد الولد وليس اوسع من قلوب الجدات حفظ الله جدتك غاليتى وقبله منى على جبينها ..توليب ومحبه ..

وصف الاحساس يقول...

يا ريماس بجد انتي فظيعه وربنا اداكي نعم كتير اولها امك واخرها جدتك وصديقتك .. جميل الاحساس جدا بجد حسيت كل كلمه كتبتيها ... الحنان هو الشيء الوحيد ال مهما اخدتي منه مش هتشبعي ابدا .. اجمل شيء في الدنيا انك تكوني مهمه لحد بيحبك ويخاف عليكي .. ربنا يباركلك في كل احبابك .. يارب

مجدى منصور يقول...

محظوظه جدتكِ كونكِ حفيدتها
ليتها تقرأ ما كتبتى أكيد ستعود من سعادتها شابه سعيده
مساء صافِ بنافذة حلمكِ


مجدى منصور

غُفرَانْ يقول...

يقال أن عطـاء الجدات لا ينضب فهن يعطينَ بلا حدود
و نادراً ما يظهرنَ وجهاً غاضباً أو ساخطاً ~
في الحقيقة ريماس من حديثكِ تمنيتُ لو أنني أمتلك
تلك العلاقة النقية :")
حفظها الله لكِ و دامت السعادة تغشاكم
لروحكِ طوق فرح
طبتِ

Nadeen salama يقول...

صباح الخير

يا صديقتي ....


اشتقت لكِ جداً

لأنسكاب حرفك في اذني ... للشجن

الجميل الذي يقطر من كلمات تنبع

من القلب لتصب في القلب

اشتقت لجرعة من الوفاء ارتشفها هنا


في المكان الذي احب ان اتواجد


فيه دوماً ....

ريماس العزيزة

ربما سرقني الغياب قليلاً

لكن المحبة التي احملها لكِ

لم تغبْ قط...

وكلما قرأت لكِ حرفاً

ايقنت ان العذوبة هي انتِ

ريـــمـــاس يقول...

** كاندي **
صباح الغاردينيا
وأهلاً بكِ في مدونتي بكِ أضيئت الشموع
ذلك الإحساس بداخل كلاً منا مهما حرمنا
منه للجدة وافر النبض دائماً "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** شرقاوي **
صباح الغاردينيا
هي حقاً كما أختصرتها حياة كاملة
لأن جدتي تعني لي ماضي وحاضر ومستقبل
أطال الله في عمرها ولاحرمني دفئ حبها
وكما ذكرت " ماأعز من الولد غير ولد
الولد " :) كن أكيداً قالتها جدتي لي
كثيراً حين أشاكسها لأسمع منها أحبكِ
أشكرك ياراقي لحضورك وشرفتني زيارتك
الأولى والتي أتمنى تكرارها لأحظى بـألق
حرفك "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

**مجيد الغريب **
صباح الغاردينيا
أشكر لك رقي حرفك وكلماتك الجميلة
لم تكن مبدعة يافاضلي بقدر ماكانت
صادقة وعفوية من قلب طفلة لأمها "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** مروة زهران **
صباح الغاردينيا
اللهم آمين لاحرمني الله دفئ أمي وجدتي
ولاحرمك أحبه ياحبيبة وبحبك أوي :)"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** روزي **
صباح الغاردينيا
كنت طفلة وربما لازلت ياروزي طفلة تتشبث بحنان والدتها وجدتها بعدما حرمت من والدي رحمة الله أصبحت أمي وجدتي هما الدفئ والحنان لي صدقيني لانكبر مهما أدعينا النضج بداخلنا أطفال يغريهم الحب ..
كلماتك كانت بمثابة قبل أنهالت على خدي حتى أبتسمت بكِ سعادة لاحرمني الله دفئ كلماتك ياغالية :)"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** غادة عيسى **
صباح الغاردينيا
آمممم ماذا أقول أكثر من أخجلتيني غادتي دائماً أجدكِ حين تكتبين لي تأخذيني في أحضانك وكأنكِ تتأمليني كـ صغيرة ترسم لكِ بأقلام ملونة على كراس أبيض ههههههه لاتضحكي فليس أجمل من أن أشعر بمن يحتضنني بقلبه ومشاعره كـ أنتِ ياجميلتي لو تعلمين كم أحبكِ وكم أنتظر حروفك وحضورك "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** وصف الإحساس **
صباح الغاردينيا
سيل الحنان نغرق فيه ولا نتمنى النجاة منه أبداً لاحرمكِ أحبتك ولاحرمني حضورك أشكركِ جداً على عطر كلماتك وحنانك "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** مجدي منصور **
صباح الغاردينيا
وأنا كذلك محظوظة جداً بتلك الجدة التي تمطرني دعواتها فرحاً وسعادة ومحظوظة بـ حرفك الجميل كـ إحساسك ممتنة لألق كلماتك "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** غفران **
صباح الغاردينيا
ياقطعة من قلبي أشتقتكِ جداً وأفتقدتكِ جداً ولايبتسم لي حرف إن لم يعانق حروفك هي حقاً ياغفراني علاقة نقية الحمدلله على تلك النعمة وإن لم تحظي بها ستصبحين جدة جميلة يوماً ما :) "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** نادين **
صباح الغاردينيا
وكلما نظرت أنا إليكِ تمنيت لو أقطع ألاف المسافات لأحظى برؤيتك وأن أحظى بـ إبتسامتك إن كنت أنا العذوبة فـ أنتِ السحر يانادين لو تعلمين كم أحبكِ جميلتي سـ أنتظركِ دائماً مهما طال غيابك كوني بخير وسعيدة وحفظكِ الباري أين ماكنتِ "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

re7ab.sale7 يقول...

آه يا ريماس ىه
حكايتك ادمعتي ووجعتني
دائما ما اشعر بالشوف هنا في مدونتك
تحياتي

soma Eyes يقول...

ريماس ~

رائعة؛ وليس بالجديد عليكِ ،
سيدة الحرف حقاُ ب رقي احساسك وفكركّ..

رآآق لي حقاً ماقرءة هناآآ ~

تقبلي مروريّ غاليتيّ ..

eng_semsem يقول...

انا هقوم دلوقتي اكلم جدتي
ربنا يخليها ليكي ويحفظها من كل سوء
تحياتي

أبو حسام الدين يقول...

ما أعجبني كثيرا هنا هو تلك البراءة الطفولية وصدق الكلام الذي هو فعلا من سمات القلوب الجميلة والنقية، استمتعت بالقراءة. وكم من أمور بسيطة تتدفق احساسا جيّاشا.
أحسنت الكتابة.

ريـــمـــاس يقول...

** رحاب صالح **
صباح الغاردينيا
سلامة عيونك من الدموع
ربما لأنكِ قرأتي دموعي بين السطور
على فكرة وحشتيني :)"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

soma Eyes**
صباح الغاردينيا
سوما الرقي بـ حضورك ياجميلة
رائع هذا الصباح الذي أطل بحروفك"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

eng_semsem **
صباح الغاردينيا
:)
ويخليلك جدتك يارب
آيوه كلمها وآوعى تزعلها منك"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** آبوحسام **
صباح الغاردينيا
هي كلمات طفلة نثرتها بـ حنان لجدتها
لاحرمك الله آحبتك ياراقي الحرف "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

محمد الجرايحى يقول...

ريماس

بارك الله فيك وأعزك
وأحييك على تميزك وتفردك

تقبلى مرورى وتقديرى

Deyaa Ezzat يقول...

صباح التوليب ريماس

دايما حضوري هنا مختلف وبيخليني (أشحن) طاقة إيجابية رائعة


ربنا يطول عمرها ويخليكو لبعض


بالتوفيق دايما

خيط الحرير يقول...

بسم الله والصلاة علي رسول الل
جدتي...
اشم في حروف اسمها عبق الزمان الذي فر منا ولا عاد له وجود..
انهم حقا كنز ثمين مخضب بالدفء...
ايا جدتي وأيا جدتها...يا كل الزمان وحلو الأيام وطعم الفاكهه أبقاكم الله فوق رؤوسنا شمسا نقتبس منها دفئا يغزوا ايامنا الباردة علي محك العمر
جدتي...:
ترسمين سعادتي.
سلمت انامل المبدعه...أوحشتيني.

محمد جمال يقول...

لا حرمك الله ابدا حب ودفء جدتك ريماس
استمتعت كثيرا بمشاهدة هذه المشاعر الفياضة والحب النقى يتراقص بين السطور ,
وابتسمت كثيرا من براءة الاطفال الذى يكسرون كل ما هو تقليدى باعتقادهم ان الاشياء من الممكن ان تكون ابسط مما نتخيلها فى كونك هدية جميلة لجدتك
حفظ الله جدتك وامك وكل من تحبين
تقبلى تحياتى

sab7al5air يقول...

حلوة تعابير وكفاءة هي رحلتي لاحتضان جيتك شا لله علي روعة تعابيرك
كوني بخير
علا

ظلالي البيضاء يقول...

أختي الرومانسية ريماس ..
دائماً ما آتي متأخراً ..
لا لشيء إلا أنني حقيقةً لا أستطيع قراءة ما تسطربنه هنا إلا بعد الدخول في طقوس طويلة من الاستعداد ..
فالكلمات الممتلئة بالحب والحنان والمشاعر الطاهرة الطيبة تحتاج إلى أن نستعد لها قبل أن نقرأها ونبحر في أعماق معانيها ..
فعمق المعاني هنا لا تشبه شيئاً مما أقرؤه في أي مكانٍ آخر ..
فهنا عرفت ماما زينب التي أسجل اشتياقي لها هنا ..
وهنا عرفت أخي الحبيب فارس ..
والكثيرون من الإخوة والأخوات الطيبين والطيبات عرفتهم هنا ..
؛
؛
لذلك أتأخر في التعليق .. وإلا فقد وقفتُ عند هذه التدوينة منذ اليوم الأول لأكثر من ثلاثة أيام .. عاجزاً عن القراءة السريعة العابرة ..
؛
؛
بعد هذه المقدمة الطوييييلة .. نأتي على الموضوع .. ههههه
؛
؛
أختي ريماس ..
حقاً كلماتك ذرفت لها عيوني أنهراً وأنا في عملي بين زملائي في المكاتب المجاورة يفصل بيننا زجاج شفاف لكنهم حالياً غير متنبهين إلى أنهار دموعي ..
سأترك هنا لنفسي المساحة للدموع والكثير منها ..
لأنني حقاً لا أزال ذلك الطفل الصغير الذي لطالما افتقر لحضن دافئ .. فلم يفز بدف حضن أمه في أي يوم من الأيام ..
كما أنني لم أحظ بدفء قلب جدتي لأنهما كلتاهما توفيتا قبل أن أعي في هذه الحياة ..
اليوم لطالما بكيت كلما افتقر أولادي لدفء حضن جدتهم .. وأنى لها الدفء لأحفادها وحضنها لم يكن دافئاً لأولادها ..
للأسف المحبة التي تملأ حياتي لم تجد طريقها بيني وبين أمي رغم مضي قريباً من أربعين عاماً على طريق بحثها عن خيط الحرير الذي يمكن له أن يربط قلبينا ويملأه بورود الحب ..
حقيقةً لم يكف أن الحب لم يجد طريقه بيني وبين أمي بل كذلك لم يجد طريقه بينها وبين زوجتي أو بينها وبين أحفادها .. أولادي ..
دفء العلاقة هنا بينك وبين جدتك صادقة لأقصى الحدود ..
ألا ليت الدنيا لا تبخل علي بجدةٍ كجدتكِ .. ولا علي أن أقول : أو بأم كأمك ..
الحياة دائماً مع حقائب السعادة فيها ستحمل صناديق الألم ..
كما أنها مع أشواك آلامها تحمل أزهار أفراحها ..
تحيتي لك أختي ..
مع التحية الطيبة ..

ريـــمـــاس يقول...

** محمد الجرايحي **
صباح الغاردينيا
أشكر لك حضورك الراقي وقرائتك "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** ضياء عزت **
صباح الغاردينيا
ويارب دائماً تجد في نافذتي مايروق
لذائقتك وإحساسك "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** خيط الحرير **
صباح الغاردينيا
هما عبق الجنة ورائحة الحنان
ودفئ المشاعر هما أمي وجدتي
لاحرمك الله أحبتك ياحبيبة
وربي أشتقتكِ جداً "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** محمد جمال **
صباح الغاردينيا
دائماً للأطفال أفكار مختلفة
وبراءة مجنونة جداً
أشكر لك حضورك وأشتقنا لقلمك"
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

sab7al5air
صباح الغاردينيا
الروعة بـ حضورك ياراقية
ممتنة جداً لزيارتك "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

ريـــمـــاس يقول...

** ظلالي البيضاء **
صباح الغاردينيا
وألف الحمدلله على سلامتك وعودتك إلينا من جديد في مدونتي أحبتي وهم كتاب رائعين والروعة لاتكمن في أقلامهم فقط بل في قلوبهم النقية وصداقتهم الغالية هنا ستبقى أسماء عالقة في قلبي وليس فقط في مدونتي دائماً راقي أبو آسامه بكلماتك وحضورك وأحترم جداً فيك صدقك فـ أنت لست ممن يجامل في التعليقات أو حتى يمر من هنا فقط لأنه يرد زيارة أحترمك جداً وأحترم تعليقاتك وحضورك أما عن الحنان والدفئ وفقدانك للأم والجدة والله أدمعت عيني ولكن غداً بإذن الله يكبر أبنائك وبعد عمر طويل تصبح جداً ربما ذلك الإحساس الجميل يعوضك عما فقدته لاحرمك الله أحبتك ولاحرمنا الله حضورك كن بخير حفظك الله أنت وأسرتك وكل سوري ردد لا إله إلا الله ونصركم الله قريباً بإذنه تعالى "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
reemaas

nesma hatem يقول...

دافئة كلماتك
حفظك الله لهما وحفظهم لكى
رائعة الأغنية
:)

anoo flower يقول...

رائعة اختيار جميل